كيف تستطيع تحديد عمر طائر الزينة


تختلف الأسباب والدوافع التى تتطلب معرفة عمر الطائر، سواء كانت للتجارة، حيث يلزم فى هذه الحالة معرفة سعره للوقوف على السعر المناسب له، أو لأغراض التربية لتحديد سن البلوغ لتبدأ مرحلة التزاوج بين الذكر والأنثى في طيور الزينة.

كما أن عمر طيور الزينة عامل هام في تحديد احتمالية اصابته بالأمراض ونوعية الغذاء المقدم له وما إلى ذلك من الأمور الي تتطلب معرفة عمر الطائر بشكل تقريبي.

كيفية معرفة عمر طيور الزينة

تعتبر طيور الزينة من الطيور التى يصعب معرفة العمر الحقيقى لها بشكل دقيق، ولكن هناك مجموعة من الاعتبارات التى يمكن الاعتماد عليها لمعرفة العمر التقريبى للطائر، واليكم أبرز وأهم العلامات التى  يستدل بها على عمر الطائر الحقيقي وذلك على النحو التالى :

شكل التاج الخاص به.

إذا كان العصفور من الطيور التي لها تاج على رأسها فيمكن استغلال ذلك في معرفة عمرها.

حيث أنه إذا كان ريش التاج طويل، فذلك يعنى أن الطائر فى مرحلة البلوغ وأن نموه مكتمل، ويمكن فى هذه الحالة ملاحظة اعوجاج بسيط للوراء.

أما بالنسبة للطائر صغير العمر، يكون التاج قصير ويكون الريش في شكل مستقيم ومدبب للأعلى.

ويمكن أن يستدل على الفارق بينهما من خلال اللون، فبالنسبة للطائر الصغير، فهو يحمل اللون الداكن غالبا، أما الطائر البالغ فيحمل الألوان الزاهية.

عن طريق خدود الطائر

تستخدم خدود الطائر والنقوش والعلامات التي عليها لتحديد عمر طيور الزينة.

بالنسبة للطائر البالغ، نجد أن الألوان على الخدود تبدو بألوان زاهية وتتميز بكبر حجمها، وكلما تقدم الطائر أو الببغاء فى العمر كلما تزايد حجم الدائرة التى تظهر فى وجهه حيث تغطى مساحة كبيرة من الوجه، وهذه العلامة التى يستدل بها على وصول الطائر الى مرحلة العجز والتقدم فى السن.

أما طائر الزينة الصغير، فهو يكون على عكس الطيور الناضجة تماما، فعندما يكون صغيرا فإن هذه البقعة على الخدين تكون صغيرة الحجم ذات لون باهت نوعًا ما، وكلما كبر الطائر فى العمر  كلما تزايد حجم هذه البقعة وأصبح اللون الأساسى ظاهرا وواضحها.

الانتباة  لحجم العيون

بالنسبة لطيور الزينة الصغيرة، يكون حجم العيون كبير مقارنة برأس الطائر، وذلك تأثرا بحجم العظم الخاص بالجمجمة والتى يبدو في صورة غير مكتملة النمو ، وكلما تقدمت فى العمر كلما قل حجمها مقارنة بالرأس حتى تكتمل عملية النمو، فالطائر البالغ يكون حجم عينه صغير مقارنة بالفراخ الصغيرة.

 لون منقار الطائر:

بالنسبة للعصافير الصغيرة، يكون لون المنقار فاتح، ويكون بارز خارج الريش.

أما بالنسبة لطيور الزينة البالغة يكون لون المنقار داكن، ويكون ملمس الأنف أكثر خشونة مقارنة بالعصافير الصغيرة، كما يكسوها الريش من جميع الجهات، ولذلك يظهر الطائر بحجم أصغر.

شكل ولون ريش الطائر

بالنسبة للطائر الصغير، يكون لديه ريش باهت وقصير، ويمكن ملاحظة هذا الأمر عند مناطق معينة من جسمها، وخاصة منطقة الذيل.

أما  الطائر البالغ، يكون ريشه متناسق وطويل، ويمكن فى هذه الحالة الإستدلال على عمر الطائر التقريبى وذلك على النحو التالى:

 فى عمر عام، يكون ريش الذيل مساوي لطول الجسد.

 من عمر عام إلى خمسة اعوام،  يكون الذيل أطول من جسم الطائر بما يعادل مرة وربع تقريبا.

 أكثر من خمسة أعوام يكون حجم الذيل أكبر من حجم الجسم بما يعادل مرة ونصف.

 أقدام الطائر

بصفة عامة تتواجد حراشف على أقدام الطير والتى تختلف حالتها باختلاف عمر الطائر، ففى حالة إذا كان الطائر صغير فى العمر فإن هذه الحراشف يكون ملمسها ناعما، وكلما كبر فى العمر أصبحت أكثر خشونة، فالطيور العجوزة هى الأكثر خشونة من حيث الملمس وتتواجد بعض الالتواءات فى أظافرها مقارنة بالطيور الصغيرة.

 الانتباة لعدد الساعات التي يقضيها الطائر في النوم

بالنسبة للطائر الصغير، يتراوح عدد ساعات النوم ما بين 12 الى 14 ساعة، وكلما تقدم فى العمر قلت عدد ساعات نومه، بحيث تتراوح ما بين 7 الى 10 ساعات تقريبا.