أحد اللاجئين السوريين ١٧ عاماً قام بأخذ كلبه الصغير معه لليونان


يوم السبت، نشرت وكالة الأمم المتحدة للاجئين شريط فيديو لرجل سوري شاب يدعى أصلان وكلبه، روز.

وهما فاران من دمشق، سوريا، ليصل الى الجزيرة اليونانية، يسبوس، وهي جزء من الموجة الأخيرة من اللاجئين إلى أوروبا.
من الصعب أن نتخيل ما حصل مع الاثنان خلال الرحلة. وقد سار  أصلان  نحو 500 كيلومترا (أكثر من 310 ميل!) مع الجروه.