اكثر انواع الكلاب عرضة للسمنة

لكل سلالة من سلالات الكلاب صفات جنينية مختلفة وخاصة بها تؤثر على سلوكياتها ومظهرها بشكل كبير، نقدم لكم 6 سلالات من الكلاب تصاب بمرض السمنة

ويقول خبير من خبراء الطب البيطري أن لكل سلالة من سلالات الكلاب صفات خاصة تميزها عن غيرها، فمثلاً هناك سلالة قابلة للإصابة بالسمنة المفرطة وأخرى قابلة للإصابة بمرض آخر وهكذا.

ويكون سبب ميل الكلاب للسمنة متمثلاً في جينات السمنة المختلفة، أو العديد من الأسباب الأخرى التي تتجمع مع بعضها البعض وتؤدي إلى الإصابة بالسمنة.

بالإضافة إلى الوراثة هناك بعض السلالات التي تكتسب الوزن وتصاب بالسمنة بشكل أسرع من غيرها وذلك بسبب قلة النشاط واختلاف شهيتها للطعام التي عادة ما تكون كبيرة جدًا.

الكلاب الفرنسية Basset Hound :

لهذا النوع من الكلاب قدرة على الجري بسرعة كبيرة جدًا، بحيث تحرق الكثير من السعرات الحرارية في وقت قليل.

الكلاب الفرنسية Basset Hound لها سيقان قصيرة، لذلك فعلى الرغم من أنها تجري بسرعة إلا أنها لا تصلح أن تكون من الكلاب التي تمارس الأنشطة والتمرينات بشكل مفرط لأنها غير ملائمة لذلك.

ولابد أن يقوم أصحاب هذه السلالة بالمشي معها يوميًا حتى لا تكتسب الوزن الزائد لأنها قابلة لذلك.

كلاب البولدوج Bulldog:

تعتبر سلالة البلدغ أيضًا من السلالات التي تكتسب وزن كبير بسهولة، ويعتقد البعض أن هذه السلالة تبدو أجمل وأقوى بكثير كلما زاد وزنها.

وتتميز هذه السلالة بوزنها الكبير وأنفها القصير، ويقول طبيب بيطري متخصص وأخصائي أعشاب بيطرية أن جسم هذه الكلاب من الممكن أن يمنعها من ممارسة الرياضة وذلك لما تعاني منه من مشاكل كبيرة في مجرى الهواء والرئتين.

لا تتحمل هذه الكلاب ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم وغالبًا ما تصاب بالوزن الزائد والسمنة أكثر من السلالات الأخرى.

الكلاب الألمانية Dachshunds :

تنضم سلالة الكلاب الألمانية أيضًا إلى قائمة الكلاب الأكثر استعدادًا للسمنة، ويتم تربية هذه السلالة لمطاردة الثعالب والأرانب والغزلان.

وتتطلب مهمة هذه السلالة أن تكون على مستوى عالي من الطاقة والنشاط حتى تستطيع الجري وممارسة مهامها.

ولكن للأسف يحتفظ أصحاب هذه السلالة بها، ويجعلونها لا تبذل إي مجهود ولا تقوم بأي عمل مما يصيبها بالسمنة.

ومن العجيب أن جسم هذه السلالة يقوم بتحويل الأطعمة التي تأكلها إلى طاقة كبيرة عالية الكفاءة.

ولكن بمجرد توقف سلالة الكلاب الألمانية عن القيام بالأنشطة والتمرينات الرياضية يزداد وزنها بشكل كبير وتصاب بالسمنة.

كلاب البيجل (كلاب الصيد) Beagle Dog :

على الرغم من أن هذه السلالة هي سلالة نشيطة بشكل طبيعي إلا أن معدل الأيض لديها يختلف عن السلالات الأخرى، كما أن لديها شهية جيدة للطعام.

يقول أحد مربي هذه السلالة أنه قام بتربيتها لصيد الأرانب وهو يسمح لها بالتجول بحرية وتسافر معه إلى مسافات طويلة. ذلك يقلل من احتمال اكتسابها للوزن الزائد على الرغم من قابليتها لذلك.

لكن للأسف فمعظم أصحاب هذه السلالة لا يأخذون الجراء والكلاب من سلالة بيجل في رحلات الصيد ويتركونها في الأماكن الضيقة خلال فترة النهار.

وبالتالي لا تقوم سلالة بيجل بالتمارين الرياضية التي تساعد على الحفاظ على وزنها الطبيعي مما يؤدي إلى زيادة وزنها بشكل مفرط.

سلالة الجولدن ريتريفر Golden Retriever :

تعتبر هذه السلالة من السلالات كبيرة الحجم التي تتميز بعيونها الجميلة التي لا تقاوم، وتصاب هذه الكلاب بالسمنة المفرطة وتكتسب الوزن الزائد بسبب جاذبيتها الشديدة.

حيث أن عينيها الجميلة ومظهرها الجذاب يجعل من الصعب على أي شخص رفض طلب لها أو قول لا على أي شيء تريده.

ويحذر خبراء الأطباء البيطريين أصحاب هذه السلالة من إطعامها بقايا الأطعمة التي يأكلونها.

فعلى سبيل المثال إذا كان أصحاب الكلاب يتناولون الجبن وكلابهم ينظرون إليهم نجدهم يشاركون هذه الأنواع من الأطعمة مع كلابهم وذلك يؤثر بالسلب على صحة هذه السلالة.

هذه السلالة تابعة بشكل كبير لأسرتها البشرية فتلاحقها أينما ذهبت، وكلما كان أصحابها أكثر نشاطًا كانت هي كذلك أيضًا.

أما إذا كان أصحاب هذه السلالة من الأشخاص الذين يحبون الجلوس في المنزل لأطول فترة ممكنة فإن الكلاب تظل في المنزل معهم.

سلالة جولدن ريتريفر تحتاج إلى ممارسة الأنشطة والتمارين الرياضية باستمرار حتى لا تصاب بالسمنة، ولكنها ليس لديها ميل كبير إلى القيام بالمجهود البدني.

وللحفاظ على صحتها ووقايتها من السمنة لابد من الحرص على جعلها تمشي على أقدامها لمدة من 20 إلى 60 دقيقة يوميًا.

 كلاب الباك Pug Dog:

تعتبر سلالة كلاب الباك من السلالات التي لا تصلح للتمارين الرياضية والأنشطة الصعبة، وتتميز هذه السلالة بأنفها الصغير وفتحات أنفها الصغيرة للغاية.

كما أن لهذه السلالة فم ناعم وممدود وممرات هوائية تؤدي إلى الرئة مباشرة، وذلك يجعلها غير قادرة على تحمل التمارين الرياضية.

كما تتميز هذه السلالة بالنهم الشديد في تناول الطعام مما يؤدي إلى إصابتها بالسمنة المفرطة.

ويشير الخبراء أن هذه السلالة لا تستطيع أن تتواجد بكثرة في الهواء الطلق لأن الشعب الهوائية لديها لا تسمح بذلك. كما أن جسمها لا يسمح لها بممارسة التمارين الرياضية وذلك هو ما يزيد من وزنها بسرعة.