العقارب والكلاب والقطط تعالج السرطان والقلب والتوحد والسكر


لم يخلق الله شيئًا عبثًا، فلكل مخلوق حكمة في خلقه، فلم نكن نتوقع أن سم العقرب يقتل السرطان في المخ، وأن الكلاب هي من تكشف أمراض السرطان فى جسم الإنسان.وأكتشف الأطباء حديثًا أن لبعض الحيوانات تأثير إيجابى فى علاج الإنسان، فهذه الحيوانات تساعد على علاج أمراض مزمنة كالتخلف العقلي وشلل الأطفال والأضطرابات العقلية وأمراض السكروغيرها من الأمراض. فهذه الحيوانات تمتلك طاقة معينة عندما تتفاعل مع الطاقة البشرية، تؤدى لعلاج المريض من مرضه. القطط تعالج المعدة والقلب والضغط: تحتوى القطط على طاقة كامنة، عند لمسها تحد من أرتفاع مستوى ضغط الدم والحد من العدوان ومسكن لآلام القلب والمعدة والقدمين والكبد، فعند أحساس القطط بمرض صاحبها تقترب منه وتمتص الطاقة السلبية منه.الكلاب تزيل الهموم والتعب: الكلاب تتميز بالوفاء، فالكلاب تعطى طاقتهم للأنسان، فيجب لمس الكلاب عند أنخفاض ضغط الدك والشعور بالغثيان، فالكلاب تتميز بحس عالى فى شعورها بأنخفاض مستوى السكر فى الدم، فتحذر الإنسان قبل أن يحدث. الحصان يعالج التوحد: الحصان يساعد على الشفاء من الأضطرابات العقلية، ويساعد فى شفاء الأطفال من مرض التوحد، ويساعد فى علاج مرض شلل الأطفال. النحل والعسل: يصنع من الشخص العصبى شخصية هادئة وصبورة، ويعلم الأنسان النظام، كما أن منتجاته من الغسل تعالج معظم الأمراض التى تصيب الأنسان. الثعابين من سمعها تصنع الأدوية. السم فى الثعبان سلاح ذو حدين عندما يصل مباشرة عن طريق اللدغ للأنسان يقتله، إذا استخلصنا السم منه نصنع منه الأدوية التى تعالج جميع الأمراض لهذا السبب يتخذ الثعبان رمزًا للصيدليات، والجديد الذي أكتشفه العلماء أنه يحقق الاسترخاء للبشر عند لمسه واستخدامه في التدليك وبعض من سمومه تستخدم في علاج العروق.