القطة جلي في آيا صوفيا



كل القطط مرحّب بها في مساجدنا.. تركيا تسمح للقطة جلي بالبقاء في آيا صوفيا

القطة “جلي” مشهورة تقريبا كشهرة المكان الذي تعيش فيه: جامع آيا صوفيا في إسطنبول. ويعود ذلك لانه لها آلاف المتابعين على تطبيق الصور “إنستغرام”، وإعجاب رئيس أميركي سابق بها.

ومع عودة الصلوات إلى مسجد آيا صوفيا بعد إلغاء قرار تحويله إلى متحف، كان البعض يتساءلون عن مصير جلي وما إذا كان يجب أن تخرج من المكان، وطرح السؤال في وسائل إعلام محلية ومواقع التواصل الاجتماعي. وأصبحت القطة الرمادية ذات العينين الخضراوين أيقونة لزوار المكان، بمن فيهم الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما الذي التقط له فيديو عام 2009 وهو يربت عليها. وأعلنت السلطات أن جلي يمكنها أن تبقى في المكان. وقال إبراهيم قالن المتحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان -لرويترز- إن جلي مثل غيرها من القطط في المنطقة، ستبقى في الأماكن التي اعتادت العيش فيها.

وأضاف قالن “ذاع صيت تلك القطة، وهناك العديد غيرها لم يتمتع بعد بتلك الشهرة. ستظل تلك القطة هناك، وكل القطط مرحب بها في مساجدنا”.