الكلاب ترتدي المعاطف اتقاء للبرد في تركيا

كغيرها من الولايات التي تشهد شتاءً قارسا وتساقطاً كثيفاً للثلوج، تعمل بلدية ولاية “بتليس” شرقي تركيا، بالتعاون مع مواطني البلدة على تأمين الدفء للحيوانات، وخاصة الكلاب منها.

ويشارك المواطنون أيضاً في تقديم الخدمات للكلاب، تشمل أيضاً إلباسهم “معاطف” تقيهم قسوة البرد.

ومع تدني درجات الحرارة إلى ما دون الصفر، وتساقط الثلوج، خصصت بلديتا “بتليس” و”موش”، مأويين للكلاب، التي وجدت فيهما ملاذا دافئا، هرباً من برودة الطقس الشديدة.

مأوى بلدية “موش” يستقبل 85 كلباً، لتلقي الرعاية من فرق البلدية، لحين تحسن الأحوال الجوية، وعودة درجات الحرارة لمعدلاتها الطبيعية .

أما في “بتليس” فيؤوي مركزها الخاص، 100 كلب، يعمل المواطنون المتطوعون أيضاً، على تأمين ما تحتاجه تلك الكلاب من طعام وشراب، دون أن ينسوها حتى من المعاطف الشتوية.

ديلان حصار، الطبيبة البيطرية في المأوى، قالت إن “بلدية المدينة ومتطوعين ألبسوا الكلاب معاطف شتوية للوقاية من برودة الطقس “.

وأشارت “حصار” إلى أن “درجات الحرارة في بتليس تنخفض لمستويات قياسية جداً في فصل الشتاء، وخاصة في فترة الليل”.