اللعب والمداعبة مع القطط



قد يبدو تدليل القطة أمرًا سهلًا، ولكن من المهم معرفة ما يجب وما لا يجب فعله أثناء مداعبة القطة بالنسبة للأطفال أو الأشخاص الذين لم يسبق لهم قضاء وقت طويل بجوار القطط. قد يزعج التربيت على القطة في منطقة خاطئة أو استخدام القوة أو السرعة الزائدة بعض القطط، مما يجعلهم متحفزين للعض أو الخدش. يقترح الخبراء فعل ذلك بناءً على قواعد القطط: طلب الإذن للمس القطة، وتركها تتحكم في معدل التلامس. هناك بضعة أماكن صالحة للتربيت: مثل تلك التي تحمل غدد الرائحة، فهي تُعد مثالية للتربيت، وذلك لأن نشر رائحتهم في المكان يجعل البيئة أكثر راحة لهم، وبالتالي يجعلهم سعداء. سيساعدكما معرفة المكان المناسب للتلامس، والوقت المناسب للابتعاد على الاستمتاع بالقليل من التواصل معًا.

دع القطة تشمك قبل التربيت عليها حتى تعتاد عليك وتستريح لك:
 قم بتمديد يد أو إصبع ودع القطة تلمسك بأنفها.

انتظر حتى تقرّب القطة رأسها إليك:
 عندما تفعل القطة ذلك، فهذه إشارة إلى أنها تطلب اهتمامك.  إذا كنت مشغولًا، ربّت عليها مرة على الأقل أو مرتين، حتى لا تشعر القطة بأنك تتجاهلها.

ربّت على القطة إذا قفزت إليك وتمددت:
 إذا تململت القطة، فهي تريد الاستلقاء فقط، لأن البشر مصدر عظيم للحرارة. إذا لم تتململ، يمكنك الاستمرار في مداعبة أجزاء جسدها.

ربّت على القطة أثناء استلقائها على جانب جسدها:
 تحب القطط ذلك. قم بحك الجانب المواجه لك. إذا قامت بالمواء أو الخرخرة، فهذا تعبير عن الاستمتاع.

دع القطة تصدر بعض الأصوات المنخفضة المسموعة (تسمى الخرخرة):
 الخرخرة هي إحدى طرق تعبير القطة عن شعورها بالاجتماعية ورغبتها في جذب الانتباه. عندما تكون مصحوبة بحك الرأس أو ثني الكاحل، هذا يعني أنها تريدك أن تدللها في الحال. في بعض الأحيان كل ما تريده القطط هو لمسة بسيطة أو تحية، بدلًا من عناق طويل وجلسة تربيت.

راقب علامات عدم رغبتها في التربيت ثانيةً:
 في بعض الأحيان قد يصبح التربيت اللطيف شيئًا مزعجًا للقطة، خاصةً إذا تكرر. إذا لم تنتبه، قد تعضك القطة أو تخدشك. ولكن القطط تعطي إشارات كثيرة على أنها لا ترغب في التربيت عليها مجددًا

ابدأ بحك لطيف للذقن:
 استخدم أطراف أصابعك أو أظافرك لحك الذقن برقة، تحديدًا في منطقة التقاء عظمة الفك بالجمجمة. من الممكن أن تقوم القطة بإظهار ذقنها أكثر، أو حك يديك، وكلا الإشارتين تدلان على الاستمتاع.

ركز على المنطقة التي بين الأذنين من الخلف:
 استخدم أطراف أصابعك واضغط برفق. تُعد قاعدة الأذنين هي منطقة إطلاق روائح سيطرة القطط. إذا مالت القطة برأسها عليك، فهي تعتبرك ملكية خاصة لها.

ربّت على وجنتيّ القطة، خلف الشوارب:
 إذا أحبت القطة ذلك فستحرك شواربها للأمام، وتطلب منك المزيد.

مرر الجزء الخلفي من يديك على جانب وجهها برفق:
 بمجرد تعوّد القطة على ذلك، استخدم إصبعك الأوسط لتدليك شواربها، فوق الشفة العلوية مباشرةً، بينما تداعب وجهها بالكامل وتدلك أعلى رأسها بإبهامك. حينها ستصبح القطة ملكك.

داعب القطة من رأسها حتى ذيلها:
 ربّت على جبهتها، ثم مرر يديك إلى مقدمة الذيل بطريقة متكررة. دلك عضلات رقبتها بالضغط برفق. اضغط برفق وبشكل متكرر وببطء. افعل ذلك في اتجاه واحد فقط (من الجبهة للذيل)، لأن بعض القطط لا تحب المداعبات في اتجاهين.

لا تلمس الذيل أو تحرك يديك على جانبه.

إذا أحبت القطة ما تفعله، ستميل رأسها إليك لإضافة ضغط ليديك. عندما تعيد يديك إلى مكان البدء، قد تحك القطة رأسها في يديك لتحفيزك على فعلها ثانيةً. إذا حركت القطة أذنها للخف، وابتعدت عن يديك، وقامت بالسير بعيدًا عنك، توقف عن التربيت.

يمكنك حك يديك برفق على ظهر القطة، ولكن لا تتوقف عند نقطة معينة. اجعل يديك متحركة دائمًا.

اضغط قليلًا على منبت الذيل، ولكن كن حذرًا. هذه منطقة أخرى لغدد الرائحة، وبالتالي تحب القطط التلامس هنا تحديدًا. قد تعض بعض القطط يديك بأسنانها بمجرد اكتفائها.