ترويض وتربية قطط الشارع



ترويض قطط الشوارع

لا يوجد مشكلة كبيرة في تحويل قطة الشارع إلى قطة منزلية أليفة، ولكن المشكلة تكمن في كيفية إمساكها وإقناعها أن تذهب معك إلى المنزل دون أن تصاب بأذى، يجب أن تجعلها تطمئن لك؟ كيف يحدث هذا.. من الأشياء الإيجابية في الأمر أن القطط عمومًا لا تحب الابتعاد عن موقعها فإن صادفت قطة في شارع يومًا وذهبت لتبحث عنها في اليوم التالي ستجدها في نفس المحيط تقريبا بالتالي لن تتعب كثيرًا، ستضطر لأخذ فترة في البداية كي يعتادوا عليك وعمومًا قطط الشوارع وأي قطط عمومًا تحب من يحنو عليها ويطعمها، فإن ظللت لمدة أسبوع على الأكثر تطعمها فسوف تطمئن لك وتألف إليك وفي مرة ضع الطعام في صندوق يحكم غلقه وخذها لتعيش معك، قص لها أظافرها واغسلها وحممها جيدًا، قد تأتي بالطبع بديدان في بطنها من أكل الشارع أو بحشرات في جلدها وفروتها، وكل هذه الأمور لها تطعيمات معينة يمكنك أن تسأل عنها أي طبيب بيطري أو أي شخص له خبرة بتربية القطط وهي عبارة عن أمبول حشرات موضعي، وقرص يتم بلعه من أجل الديدان، يمكن طحنه مع الطعام إن استلزم الأمر ولكن يفضل بلعه كاملاً.

كيف تربي قطط الشوارع ؟؟

هناك صعوبة بالطبع في البداية في اعتياد قطط الشوارع على الرعاية المنزلية إلا أنه بالاعتياد نستطيع تربية هذه القطط إخضاعها وتعويدها على نظام المنزل وتصبح مثلها مثل القطط المنزلية بالضبط لا فرق بينها على الإطلاق، لكن قطط الشوارع تحتاج للمزيد والمزيد من المحبة والعطف حتى تعتاد على الأسلوب الجديد والمنزل الذي تعيش فيه.
إذن كيف أعرف أن القطة اعتادت على الحياة المنزلية؟ قم بحبسها في غرفة وضع لها صندوق الإخراج، فإن استخدمته في قضاء حاجتها فقد استوعبت الحياة المنزلية وهي الآن مستعدة للتعامل كقطة منزلية. حتى اعتياد القطة على المنزل وحياة المنازل، ابعد عن طريقها الأشياء الثمينة القابلة للكسر، وابعد عنها الأسلاك أيضًا مثل أسلاك الكهرباء والهاتف لأنها قد تموت بسببها مشنوقة أو مصعوقة، أيضًا الأشياء التي يمكن أن تبتلعها وتقتلها بسبب التوقف في حلقها، والنصيحة الذهبية والأهم هي عرض القطة على طبيب بيطري قبل إحضارها المنزل وهذا إجراء احترازي هام جدًا لا غنى عنه.

الفرق بين قطط المنزل وقطط الشوارع

لا يكاد يوجد فرق جيني بين قطط الشوارع وقطط المنازل، كلاهما قطط غير أن قطط المنازل وجدوا أشخاصًا يرفقون بهم ويؤوونهم عندهم، إلا أن قطط الشوارع لم تجد هؤلاء الأشخاص وبالتالي هي تتعرض يوميًا لمواقف صعبة عديدة وتحاول باستمرار السيطرة على المنطقة التي تعيش فيها أو التعايش مع الحيوانات والقطط الأخرى التي فيها وإيجاد لقمة تأكلها فيها، وإن استلزم الأمر الصراع على هذه اللقمة، وبالتالي تكتسب قطط الشوارع عدائية في التعامل وتجدها تنفر من البشر نوعًا ما، وذلك بسبب البشر الذين كانوا يؤذونها ويضربونها، بعكس قطط المنزل الأليفة المألوفة الوديعة الطيبة بسبب ما وجدته منذ الصغر من رعاية وحماية منذ البداية. – إعلانات – وبسبب المخاطر التي تواجهها قطط الشوارع فإن المعدل العمري لها لا يتخطى الثلاث سنوات بينما المعدل العمري للقطط المنزلية يكاد يصل إلى 15 عامًا، وذلك بسبب ما تلاقيه الأخيرة من رعاية وأمان صحي وغذائي.