عشاق تهجين الحيوانات مثل القطط


كثير ما ينتشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيديوهات عن تزاوج القطط و الكلاب , و هذا غير صحيح فمن الممكن أن يكون هناك تآلف بين الكلاب و القطط خاصة عندما يتم تربيتهم في نفس البيت و هذا طبيعي بين الحيوانات , سواء كانت قطط و كلاب أو طيور وكلاب أو قطط , و من الناحية العلمية لا يمكن أن يحدث تزاوج بين القطط و الكلاب حتى لو تلقيح صناعي خارجي بواسطة الانسان بسبب الاختلاف بعدد الكروموسومات حيث تملك القطط 38 كروموسوماً بينما تملك الكلاب 78 كروموسوماً , و هي التي تكون مسؤولة عن نقل الصفات الوراثية من الأباء للأبناء .

وهناك قاعدة بعلوم الأحياء , أن التزاوج لا يحدث إلا بنفس الفصيلة فمثلاً يمكن للكلاب أن تتزوج مع الذئاب أو كلاب مختلفة الأنواع و القطط مع بعضها بكافة انواعها حتى البرية منها , مثال أخر النمور مع الأسود , و أحياناً يصعب على كثير من الحيوانات بنفس الفصيلة حدوث الزواج بينهم بسبب الحجم أو لطبيعة الرحم أو الحيوانات المنوية و غيرها من الأسباب كما ذكرنا في مقال سابق عن لماذا لا يمكن للفهد التزاوج مع حيوانات من نفس فصيلته , فالفكرة هنا كما عند الإنسان يمكن أن يتزوج من أي امرأة في هذا العالم و لكن يمتنع عن ذلك لأسباب دينية أو ثقافية أو اجتماعية فلا يشترط أن يتم الزواج , و كذلك الحيوانات قد تكون من نفس الفصيلة ويتعذر الزواج لأسباب كثيرة .

فإذا كنت من عشاق تهجين الحيوانات مثل القطط و الكلاب , قم بسؤال نفسك ما هي الصفات التي أبحث عنها لتكون راضي ,فإن كنت تريد ققط شعرها غزير أو هادئة الطبع أو عيونها زرقاء و غيرها من الصفات المرغوبة قم بالبحث عن هذه القطط في أنواع مختلفة وقم بالتزويج ثم ستظهر لك قطط لا تملك الصفات التي تريدها و قطط تملك تلك الصفات و قطط تمتلك صفات جديدة , وفي السنة القادمة قم بأخد القطط التي تملك الصفات المرغوبة وقم بتزويجها و كرر ذلك لعدة سنين حتى تحصل على صفات نقية للقطط التي تحب أن تملكها .