قطط ترث اصحابها بعد وفاتهم

بات توريث الحيوانات الأليفة أمراً شائعاً في الولايات المتحدة الأمريكية مؤخراً، وذلك لأسباب عديدة مثل غياب الوريث أو رغبة المورث بحرمان أبنائه من ثروته، وأكبر مثال على ذلك توريث امرأة مسنة مبلغاً كبيراً من المال لقطيها الأليفين.

ينعم قطان من مدينة نيويورك بحياة مرفهة وفاخرة بعدما ورثا من صاحبتهما ثروة تبلغ قيمتها 300000 دولار أمريكي. وخصصت إلين واوتر، التي لم تنجب أي أطفال، جزءاً مهماً من ثروتها التي تبلغ 3 ملايين دولار أمريكي لقطّيها ‘تروي وتايغر’ قبل وفاتها مؤخراً عن عمر ناهز 88 عاماً.

ويحظى القطان المحظوظان، الآن بالرعاية الفائقة من قبل اثنين من مساعدي الرعاية الصحية السابقين للمرأة الراحلة، حيث يتم تقديم الطعام الفاخر لهما، والرعاية البيطرية، والكثير من الخدمات الأخرى.

ويذكر بأن مسناً من ولاية تينيسي الأمريكية أوصى بثروته التي تبلغ 250000 دولار، ومنزله الذي تبلغ مساحته 4270 قدم مربع لقطتيه فريسكو وجيك قبل وفاته في عام 2013 حارماً أبناءه الخمسة من الميراث، بحسب ما ورد في موقع ‘يو بي آي’ الإلكتروني.