كيف تتأكد من أن كلبك مناسبًا للتزاوج

تزاوج الكلاب ليست عملية بسيطة، فالأمر لا يقتصر فقط على تركهم معًا والسماح لهم بالتكاثر، لأن الأمر في الواقع يحتاج للكثير من الوقت والتكلفة، لذلك لا يجب عليك التفكير بتزويج كلبك إلا إذا كنت تشعر بأنك تحسن النسل وأنك قادر على توفير منازل مناسبة لكل الجراء وليست مجرد منازل متاحة فقط، وعليه فإنه قبل تزويج كلبك، عليك تزويد نفسك بكل المعلومات اللازمة لاتخاذ هذه القرارات المسؤولة.

انتظر حتى يبلغ كلبك السن المناسب.

 تحتاج الكلاب أن تصل إلى مرحلة النضج الجنسي البيولوجي قبل أن يكون الأمر آمنًا طبيًا للتكاثر، تمامًا مثل البشر، خاصة بالنسبة لأنثى الكلب، فقد يصبح وضعها الصحي في خطر إذا حملت ولم يكن جسدها مستعدًا لهذا لحمل.

ينبغي ألا يقل عمر الكلب الذكر عن عام ونصف قبل التزاوج وأن تكن الكلبة الأنثى في دورة التزاوج الثانية أو الثالثة لها.

علامات تدل على أن الوقت قد حان للتكاثر
إذا لاحظت أيًا من العلامات التالية ، فمن المرجح أن تكون أنثى الكلب جاهزة:

سلوك جنسي عام مثل قيامها بعمل وضعيات جنسية مختلفه

دفع الطرف الخلفي عند رعايتها على ظهرها
الذيل مرفوع ومرتفع
تغير اللون في الإفرازات المهبلية ، من الأحمر إلى الوردي أو الشفاف أو البني
تقديم فرجها بشكل متكرر

يجب عدم تزويج إناث الكلاب كبيرة السن.

 يمكن أن يكون تزويج أنثى الكلب العجوز خطيرًا، سواءً للأم أو الجنين، تمامًا مثل التزويج المبكر. هناك خلاف بين المربين حول السن الذي يُعتبر كبيرًا على الحمل، ولكن بشكل عام، يجب عدم تزويج كلبة أكبر من 4 سنوات، خاصة للسلالات الكبيرة التي لها دورة حياة أقصر، فإذا كانت لديك كلبة صغيرة أو متوسطة الحجم، يجب أن تفكر مليًا قبل تزويجها لسلالة أكبر سنًا، ولكن يمكنك الاستمرار بحذر شديد خاصة إذا كانت كلبتك ما بين 4-6 سنوات من العمر، وبالتأكيد سن السبع سنوات سن كبير جدًا، حتى للكلاب الصغيرة.

ابحث عن الأمراض الوراثية التي تؤثر على سلالة كلبك.

 قبل تزويج كلبك، يجب أن تكون واعيًا بالأمراض الوراثية البارزة في سلالته. على سبيل المثال، كلاب كولي الملتحي وبريارد (كلب رعي) وكلاب الحراسة والكولي تعاني من تزايد خطر الإصابة بمشاكل وراثية في العين.  

لا يعني مظهر الكلاب الحيوي والصحي على أنها خالية من الأمراض الوراثية، فعلى سبيل المثال، سلالة لاسا أبسو عرضة للفتق الأربي وأمراض الكلى، بينما تُعد كلاب الراعي الألماني أكثر عرضة لتشوهات مفصل الفخذ الوراثية.

ابحث أيضًا في سلالة كلبك بالأخص، فإذا كان حيوانك الأليف يعاني من أي أمراض وراثية يمكن تحديدها بدقة من خلال فحص التاريخ الطبي لسلالته، يجب ألا تقوم بتزويجه.  

انتبه لمشكلة خلع مفصل الفخذ في السلالات المتوسطة والكبيرة.

 خلع الفخذ هو اختلال عملية تطور مفصل الفخذ حيث لا تستقر الكرة العلوية لعظم الفخذ في التجويف الخاص بها بسبب تسطحها وعلى الرغم من أنها تؤثر في السلالات الكبيرة بصورة أكبر، إلا أنه من الممكن أيضًا أن تؤثر في السلالات الأصغر مثل الكوكر الإسباني. بعض الكلاب لا تظهر أية أعراض لهذا المرض الوراثي، لكن يظل من الممنوع تزويج الكلاب إذا كان لديهم هذا المرض.  

يتسبب خلع مفصل الفخذ، في التهاب المفاصل وقد يدمر الغضروف ويسبب ألمًا شديدًا، لذلك يجب على المربين عدم تمرير هذا الخلل الوراثي إلى سلالات أخرى.

سوف يقوم طبيب الأشعة بفحص الفخذين باستخدام الأشعة السينية، ولا يمكن القيام بهذا الإجراء إلا بعد اكتمال نمو عظام الكلب بعد بلوغه العامين.

سوف يتم تخدير الكلب تخديرًا كاملًا، حتى يضمن عدم حركته أثناء تصوير الأشعة السينية.

تُرسل الأشعة السينية للجنة مستقلة من الخبراء يقومون بتسجيل نقاط لكل ملمح من ملامح الفخذين، وكلما كان مجموع النقاط أقل، كلما كانت صحة الفخذ أفضل، كما يجب تزويج الكلاب التي حصلت على درجات منخفضة فقط.

افحص السلالات الصغيرة لمرض خلع الرضفة.

 يؤثر هذا المرض على الركبتين، ويتسبب في انزلاق عظمة الرضفة (عظمة رأس الركبة) من مكانها وتيبس الساق في وضع مستقيم، وتعتبر الكلاب الصغيرة أكثر عُرضة للإصابة بهذا المرض من غيرها.

تشخيص هذا المرض واضح ومباشر، ويمكن تقويم الساق من خلال الجراحة، ومع ذلك لا يجب تزويج كلب مصاب بخلع الرضفة، لأنه مرض وراثي.

قم بتعقيم أي كلب يفشل في اختبار باير. قد يكون من الصعب معرفة ما إذا كان الحيوان لا يمكنه سماعك بالفعل أم أنه يقوم بتجاهلك، ولذلك يقوم اختبار باير (وهي كلمة اختصار لاختبار استجابة الجذع الدماغي السمعي). لإجراء هذا الاختبار، يتم وضع سماعات أذن دقيقة للغاية في قنوات الأذن ويتم وضع الإلكترودات الصغيرة خلف الأذن وعلى الجبهة، وعادةً، يتم تقديم الأصوات على هيئة نقر عبر سماعات الأذن وتقيس الإلكترودات استجابة العصب السمعي للأصوات. يقيس الكمبيوتر متوسط هذه الاستجابات ويعرض أشكال موجية).  إذا فشل الكلب في اختبار باير، فهذا يعني بنسبة 100٪ أن الكلب سيقوم بتوريث جينات الصمم، لذا لا ينبغي أبدًا تزويج هذا الكلب.

قم بفحص كلبك بشأن أمراض القلب.

تعاني العديد من سلالات الكلاب من أمراض القلب بسبب تزاوج الأقارب، فعلى سبيل المثال، كلاب البوكسر معرضة لخطر الإصابة بضيق الصمام الأبهري، بينما كلاب فارس الملك شارل أكثر عرضة لأمراض الصمام التاجي.  سوف يقوم الطبيب البيطري بفحص الكلب بواسطة الموجات فوق الصوتية للكشف عن الأمراض المحتملة، وأن وجدت أية إشارة لأي مرض من هذه الأمراض عليك عدم تزويج كلبك.

تأكد أن كلبك له مزاجية مناسبة وفقًا لسلالته.

العديد من السلالات المشهورة لها اختبارات مخصصة، مثل اختبار كفاءة العمل لكلاب الدوبرمان. يمكنك أيضًا إجراء اختبار المواطن الجيد للكلاب، وهو أمر متاح لكل الكلاب ويقيم الحالة العاطفية للكلاب ومستوى تدريبهم. توجد أيضًا النوادي العلاجية للكلاب والتي تفصل بين الحالة المزاجية للكلاب وبين تدريبهم. 

إذا كان كلبك يعاني من أية مشاكل مزاجية، مثل كونه غير جدير بالثقة حول الناس أو عدواني أو سريع الانفعال، أو يقوم بالعض نتيجة خوفه، عليك عدم تزويجه، وإن كان خجولًا أو منقادًا، عليك أيضًا عدم تزويجه.

عليك تزويج فقط الكلب السعيد والواثق والمطيع سواء في وجود الحيوانات أو البشر.

افحص كلبك بخصوص الحمى المالطية.

 الحمى المالطية عدوى بكتيرية قد تؤدي في النهاية إلى العقم عند كلا الجنسين، كما يمكن أن تسبب إجهاض الجنين أو موته بعد فترة قصيرة من الولادة.

تنتقل الحمى المالطية عن طريق الاتصال الجنسي، ويمكن أن تنتقل أيضًا من خلال ملامسة إفرازات الكلاب المريضة.

تنتقل حمى المالطية إلى البشر في بعض الأحيان عن طريق بول الكلب أو البراز.

يجب فحص الكلاب المخصصة للتزاوج كل 6 أشهر، وإن كانت نتيجة الفحص إيجابية، يجب أن يتم تعقيمها أو علاجها ولا يتم تزويجها مرة أخرى إلا بعد 3 اختبارات سلبية متتالية.

ضع في اعتبارك أن الكلب الذكر الذي عانى في الماضي من الحمى المالطية قد يعاني من العقم في المستقبل، وعليه تنخفض فرصته في الإنجاب.

اعرض كلبك على طبيب بيطري للفحص الشامل.

 تأكد أن كلبك وشريكه المحتمل بصحة جيدة قبل تزويجهما ولا تخجل من طلب السجلات الطبية من صاحب الكلب الآخر، فالمربي المسئول يسعى دومًا لتحسين النسل، لا لتمرير العيوب الوراثية والتي تُظهر المشاكل الصحية في الأجيال القادمة. كما يجب أن تكون الأنثى بصحة جيدة حتى تكون قادرة على مواجهة متاعب الحمل، ومن مؤشرات الصحة الجيدة:

يجب أن يكون جسد الأنثى ووزنها في الوضع المثالي للتزاوج، فعليك أن تشعر بضلوعها عند لمسهم ولكن ليست رؤيتهم، وأن يكون لها خصر واضح، فإن كانت بدينة سوف يضعها في خطر كبير لمضاعفات الولادة، وإن كانت نحيفة أكثر من اللازم لن تتمكن من تغذية صغارها.

تشمل المؤشرات العامة للصحة الجيدة لمعة فرائهم وأعينهم، وعدم وجود رائحة لأجسادهم، وعدم سيلان عيونهم أو أنوفهم أو أذانهم، كما يجب أن تكون قادرة على التدرب بدون سعال، وأن تكون معافاة من القيء أو الإسهال.

يجب أن يكون كلا الكلبين قد حصلا على تطعيماتهما في توقيتها.

ضع في اعتبارك أن صاحب الكلب الذكر لن يتلقى مقابل مادي وأنه يختار بعضًا من الجرو كشكل من أشكال الدفع، وصاحب الكلبة يتلقى المقابل المادي مقابل بيع الجراء المتبقية ولكن عليه أن يتحمل تكاليف الطبيب البيطري والسكن والطعام.